أخبار عاجلة
الرئيسية / مجتمع / ارتفاع صاروخي لحالات كورونا وغالبية المغاربة غير مستعدين لعودة الحجر الصحي

ارتفاع صاروخي لحالات كورونا وغالبية المغاربة غير مستعدين لعودة الحجر الصحي

أعلنت وزارة الصحة، اليوم الأربعاء، تسجيل 1672 إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع العدد الإجمالي للمصابين بالفيروس إلى 65453 حالة في المغرب.

ووفق المصدر ذاته فإن عدد الحالات المستبعدة، بعد الحصول على نتائج سلبية تهم التحاليل المختبرية، قد بلغ 1913387 منذ بداية انتشار الفيروس على المستوى الوطني في 2 مارس الماضي.

وتم التأكد من 1453 حالة شفاء إضافية؛ لترتفع الحصيلة الإجمالية للتعافي الكامل إلى 50357.
وأفادت المعطيات الرسمية بأن الفترة نفسها عرفت تسجيل 32 وفاة جديدة، ليصل عدد الوفيات إلى 1216 حالة.

وكانت للأشهر الثلاثة التي قضاها المواطنون المغاربة في الحجر الصحي تأثيرات نفسية سلبية عليهم، ما جعلهم يبدون غير مستعدين لفترة حجر صحي آخر، حَسَبَ نتائج دراسة أجراها المعهد المغربي لتحليل السّياسات.

وتقول نتائج الدّراسة إنّ أكثر من نصف المغاربة المستجوبين (53 في المائة) غير مستعدين لفترة حجر صحي ثانية، ولو انتشر فيروس كورونا بشكل أكبر، فيما لا يؤيد هذا الإجراء إلا حوالي 46 في المائة من المشاركين. ولا يعتقد ثلثا المستجوَبين أن باقي المواطنين سيلتزمون بمعايير السلامة والوقاية للتعايش مع فيروس كورونا لفترة أطول، بينما لا يقول إلا 33 في المائة إنهم يعتقدون نسبيا أنّ المواطنين المغاربة سيلتزمون بمعايير السلامة والوقاية للتعايش مع فيروس كورونا لفترة أطول، ولا يعتقد بذلك بشدة إلا 2 في المائة من المستجوبين.

وعلى مستوى متابعة مستجدات انتشار فيروس كورونا، سجّلت الدراسة تراجعا ملحوظا على هذا المستوى بين شهري مارس ويوليوز، إذ قال 11 في المائة فقط إنّهم يتابعون المستجدات لحظة بلحظة خلال شهر يوليوز، بينما كانت النسبة في حدود 48 في المائة خلال شهر مارس. وارتفعت نسبة من لا يتابعون بتاتا الأخبار حول انتشار الفيروس من 1 في المائة خلال شهر مارس إلى 14 في المائة خلال شهر يوليوز 2020، وهو ما يرى المصدر ذاته أنّه “يفسر درجة تراخي عدد مهم من المواطنين وعدم التزامهم بالإجراءات الموصى بها لتفادي العدوى بهذا الفيروس”، وقد يساهم “في ارتفاع أعداد المصابين خلال الأسابيع القادمة”.

وفي ما يتعلّق بالإجراءات التي توصي بها الحكومة المواطنين، فإنّ نسبة الملتزمين باستعمال المعقمات، وَفق الدّراسة، لا تتجاوز 53 في المائة من المستجوبين، كما لا يلتزم بتفادي الخروج من البيت إلا للضرورة إلا 46 في المائة من المستجوبين، ولا يلتزم إلا 59 في المائة منهم بالتباعد الجسدي، و71 في المائة بلباس القناع الطبي، و72 في المائة بغسل اليدين عدة مرات في اليوم بشكل مستمر؛ وهي إجراءات، حَسَب الدراسة، “من شأن عدم الالتزام بها أن يضاعف عدد الحالات الإيجابية مرات عدة خلال أيام فقط”.

منبربريس

شاهد أيضاً

“العطش” يُخرج المئات في مسيرة على الأقدام بميدلت

قام المئات من ساكنة دواير “تيقاجوين”، التابعة لإقليم ميدلت، صبيحة اليوم الأحد، السير على الأقدام …

سنتان حبسا نافذا لدركي قتل زميله في حادثة سير بأكادير

سنتان حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 40 ألف درهم، هذا ما قضت به محكمة الإستئناف …

وفاة القيادي الاستقلالي و أحد رموز الحركة النقابية بالمغرب عبد الرزاق أفيلال

كشفت قيادات من حزب الاستقلال عن وفاة السياسي والنقابي عبد الرزاق أفيلال، أحد مؤسسي الاتحاد …

الصويرة : السلطات الامنية توقف سبعة أشخاص يقومون بتوزيع كتب التبشير بالمدينة العتيقة

تمكنت السلطات الأمنية بمدينة الصويرة، أول أمس الجمعة 23 أكتوبر الجاري، توقيف سبعة مواطنين أجانب، …

لبنان : المستشفى الميداني المغربي ببيروت ينهي مهمته الإنسانية

انهى المستشفى الطبي الجراحي الميداني الذي أقيم بتعليمات من الملك محمد السادس، القائد الأعلى ورئيس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *